• ×

04:02 مساءً , الإثنين 11 صفر 1442 / 28 سبتمبر 2020

حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام


"الإفادة من الأضاحي": تعاملنا مع 50110 رؤوس من الأغنام في حج هذا العام

التاريخ 1441-12-15 12:24 مساءً
متابعات - نبض الشمال :
 
نفّذ مشروع المملكة للإفادة من الهدي والاضاحي "50110" رؤوس من الأغنام وفق إجراءات احترازية واشتراطات صحية مشددة للعاملين طوال فترة التشغيل خلال موسم حج هذا العام، حيث تم تنفيذ أعمال نسك حجاج بيت الله الحرام كافة خلال الوقت الشرعي وفقاً للطلبات التي تم استقبالها عبر المنصّة الإلكترونية للمشروع من جميع أنحاء العالم.

كما أنهى المشروع ضمن خطته التشغيلية خلال موسم حج هذا العام الاستثنائي، الطلبات التي تم استقبالها من وكلاء التسويق المتعاقدين مع المشروع، وخضعت أنعام النسك كافة للفحص البيطري في المحاجر البيطرية في بلدان الاستيراد قبل نقلها الى ميناء جدة الإسلامي.

كما شملت خطة المشروع الكشف على الأنعام ظاهرياً ومخبرياً من قِبل المختصين في وزارة البيئة والمياه والزراعة في ميناء جدة قبل نقلها إلى المجازر الرئيسة بمكة المكرّمة ليتم مجدّداً استكمال مراحل الكشف الشرعي، والفحص البيطري على أجزاء الذبيحة في أثناء عمليات التشغيل.

وأعلن رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية رئيس لجنة الإفادة من الهدي والاضاحي الدكتور بندر بن محمد حجار، الانتهاء من أعمال مشروع المملكة للإفادة من الهدي والأضاحي لحج هذا العام رغم رمزية الحج لظرف وباء كورونا الذي انتشر في العالم، وسط وضع المشروع خطة لاستقبال الطلبات على الهدي والأضاحي.

وثمّن التعاون الوثيق مع الأجهزة الحكومية التي ساهمت في انجاح أعمال المشروع، مثنياً على جهود أعضاء لجنة الإفادة من الهدي والأضاحي المكلفة بمراقبة ومتابعة أعمال المشروع من مختلف الجهات الحكومية ذات العلاقة.

وقال: إنه خلال يوم العيد، وأيام التشريق تم توزيع كمية من لحوم الهدي على فقراء الحرم من خلال الجمعيات الخيرية بمكة المكرّمة وفق برنامج معد للتوزيع تتوافر فيه الإجراءات الاحترازية المتبعة.

وأضاف رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتّنمية رئيس لجنة الإفادة من الهدي والأضاحي، أن المشروع الذي أنشئ عام 1983م يعد أكبر المشاريع المماثلة على مستوى العالم، وهو مشروع خيري غير ربحي يحظى بدعم غير محدود من المملكة، ويقوم بأداء نسك الهدي والفدية والأضاحي والصدقة والعقيقة نيابة عن الحجاج، ومن يرغب من المسلمين، حيث يتولى البنك الإسلامي للتنمية مهمة إدارة هذا المشروع التقني العملاق منذ إنشائه.

وأفاد بأنه ومع تزايد الحجاج ازداد الطلب على الهدي والأضاحي فقد وصل عدد الأنعام في حج العام الماضي 1440هـ، إلى أكثر من مليون رأس، وقام المشروع بتنفيذها وتوزيع لحومها على فقراء الحرم، إضافة إلى نقلها وتوزيعها إلى المستحقين من المسلمين في أرجاء العالم الاسلامي.

وأشار إلى أن المشروع حصد نجاحات متتالية أبرزها التيسير على الحجاج أداء نسكهم بيسر وسهولة والحفاظ على بيئة المشاعر المقدسة، وضمان ايصال لحوم الهدي والأضاحي إلى مستحقيها من فقراء الحرم، والمحتاجين في العالم الإسلامي وتحقيق الاستفادة من كامل مكونات الذبيحة.

وكشف رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، أن المملكة بصدد توسعة وتطوير المشروع وادخال تقنيات جديدة لمقابلة الطلبات المتزايدة للاستفادة من خدمات المشروع مع استمراريته في تلقي طلبات الصّدقات، والفدو والعقيقة طوال العام، من خلال المنصة الإلكترونية للمشروع www.adahi.org.

تعليقات 0 إهداءات 0  72
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:02 مساءً الإثنين 11 صفر 1442 / 28 سبتمبر 2020.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET