• ×

06:34 صباحًا , السبت 7 ربيع الأول 1439 / 25 نوفمبر 2017

حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام


قصيدة «الجار للجار» لولي عهد دبي: إهداء إلى روح التعاون

التاريخ 1436-02-19 12:00 مساءً
 
الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم

لقيت قصيدة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي «الجار للجار»، التي أهداها إلى روح مجلس التعاون، انتشارا واسعا، حيث حملت صياغات جزلة ، مُشكلة عبر قوافيها ومعانيها مُعلقة للمجد تغنت بالأخوة والمحبة وإكرام الجار وأصول المحبة الثابتة وأواصرها القوية

شعر: الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم


من (الإمارات) الوفا للملايين=للمَملكة دَار الحَرَم قِبْلة الدِّين

فِي حُكْم (أبومتعب) حَفيد العزيزين = وْ(عمان) يا هْل الخير مَاحِنْ بِنَاسين

الشِّعْب والسُّلْطَان (قابوس) بَاقين = الى (قطر) دَار الشِّيوخ الكريمين

أرْسِل تَحيّاتي بْوَرد وْرَيَاحين = ولمملكة (بحرين) في قلب بَحرين

عَاش المَلك والشِّعب لاجْلَه موَالين = ويْعيش جُمْهور (الكويت) المسَمِّين

دار (الصباح) اللِّي يِرِدِّ المُعَادين = وشعري لجمهوري لِذَلك انا حين

عُموماً.. ابغيْكُم فَقَط مِسْتِعِدِّين = وْبَخلّي المَعنَى لكُمْ بين قوسين

ركِّز مَعي يَا ايها المُسْتَمِع زين = اللّي مَا بيْن الجَار وِالْجَار سَاعين

حِنِّا عَرَب، وِالْنا سْلوم وْقُوَانين = الحِقْد لو يَنمو ما بين البسَاتين

والحُب لو يُسْكَب على صَبْخة الطين = تبقى سلاطين المعالي سلاطين

ما تَحْقِر العَالَم لو بْنَظْرَة العين = نَمْشي عَلى هَدي النِّبي مُسْتَقيمين

واللِّي يِسَوِّي له سُوالف عَلى مين = يْطيح مِقْدَارَه مِن الْقَلب ويشين

واللي يود الصلح ويحارب البين = حب الوطن نقرن عليه البراهين

الله يِّعزِ شْعوبنا، قُولوا آمين = أهْل الخَليج الَلّي لهمْ سِتِّة اقْطَار

اللِّي يصَلِّي صوبها فوق مِليار = اللِّي طَغَى شوْرَه عَلى كُل الاشْوَار

وِشْلون نِنْسَى دُوْلَة طْوَال الاشْبَار = عَلَى مَحبِّة بَعضهم سِرِّ وِجْهَار

اللِّي لَهَا شَعْبٍ عَظْيمٍ وِمِغْوَار = عَلى (تميم) أميرها سُقْم الاشْرَار

بَحرين وِدُّ وْشوق والشِّعب يِخْتَار = لِعْيون (ابوسلمان) شَعْب الوفا ثار

فِي ظِل شيْخٍ ما على مَجْدَه غْبَار = والشِّعْب يَهْتِفْ بَاسْمَه صْغَار وِكْبار

اكْتب امَتّعكُم بِدون ايِّ تِكرا ر= مَا دَام حَنِّ الرِّعْد وِالغيم مِدْرَار

وْلن اُصَرِّح به رغم كل ما صار = لَا تْحَاوِل تْدَوِّر مَعَ نَفْسِك اعْذَار

بالعَار مَكْسَبْهُم مِن اعْمَالهم عَار = نْموت مَا نِرْضَى مَهونة على جار

يْجَفِّف الانهار وْتموت الاْزهَار = لا بُدْ مَا يَنبت خُزَاما ونَوِّار

اسماؤهم وامجادهم دائم كبار = ولن يِزَعْزِع عَرْشَها كُل ثرثار

واللّه سُبْحَانه هُوَ النافِع الضار = النِّاس تَدْري فِيْه وِالْوَقْت دوِّار

لوْ كَان لِهْ مَنْصِب وهيْبَة وِمِقْدَار = هذاك اللي قلبه على بلاده يغار

بأفعالنا من قبل ما نقرن أشعار = وَلَا يِفَرِّق وِحْدَة أطْوَال الأعْمَار



تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 816
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:34 صباحًا السبت 7 ربيع الأول 1439 / 25 نوفمبر 2017.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET