• ×

07:28 صباحًا , السبت 17 ربيع الثاني 1441 / 14 ديسمبر 2019

حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام


المُعمر : الشيخ سعيد بن فالح الشهراني يفتح صدره لصحيفة نبض الشمال الالكترونية و يقص عليهم رحلته عبر قرن من الزمان

التاريخ منذ 2 أسبوع 11:58 صباحًا
حاوره : مسعود بن فهد المسردي - نبض الشمال :
 
منذ أن حدثني الأستاذ / عبدالعزيز المفلح عن الشيخ المعمر : سعيد الشهراني وعن أخلاقه العالية وسمعته الطيبة وأنا أتمنى أن ألتقي به لأنهل من تجربته الثرية في الحياة و قد حقق الله أمنيتي والتقيته في منزله بليلى مساء يوم الخميس الموافق ١٧ - ٣- ١٤٤١هـ و قد وجدنا منه رحابة الصدر و حسن الاستقبال أحسن الله لنا وله الختام و كان هذا اللقاء الماتع معه : -

س١ / يود القارئ الكريم أن يعرف الاسم الكامل لكم وتاريخ ومكان مولدكم.

ج / اسمي : سعيد بن فالح بن مريع آل رمثان آل حسينة الواهبي الشهراني ،من مواليد صمخ وهي بلدة تبعد عن مدينة بيشة ٧٠ كيلاً جهة الجنوب ، وعمري الآن ٩٥ عاماً وهو المدون في البطاقة أما عمري الحقيقي فيقارب المئة و ثلاثة أعوام ، عشت في أسرة ميسورة الحال فقد كان والدي يبيع ويشتري الإبل والغنم ويجلبها للرياض والطائف ومكة وجدة ، وحياتنا بين البداوة والحضارة في بلدتنا (صمخ )المشهورة بنخيلها الكثيرة ومزروعاتها المتنوعة على ضفاف واديها الكبير .

س ٢ / هل درست في مسقط رأسك؟ و من الذي درسك القرآن؟

درست لمدة شهر مبادئ القراءة وتلاوة كتاب الله في كُتّاب قرية صمخ على يد الشيخ / مطر بن عبيد الفهري القحطاني في (عشة ) من سعف النخل ،
و لما عاد والدي من رحلته التجارية أجبرني على ترك الدراسة والاهتمام بالإبل فكان له ما أراد ، وكانت أجرة الشيخ فنجال قهوة ببهارها عن كل طالب ،ويعطونه من ثمر النخيل وكان إلى جانب التدريس يقوم بإمامة المسجد رحمه الله، ومع أني لم أدرس إلا وقتاً قصيرا عنده إلاأنني ولله الحمد أقرأ و أكتب.

س ٣ / كيف كانت بيشة قبل مغادرتك لها؟

بيشة أنقذ الله بها أهل الجنوب من الجوع وهي في المركز الثاني بعد الأحساء في إنتاج التمور ،وكان الناس يأتونها من كل مكان ففيها (حنة و رنة) من كثرة من يفد إليها، وسوقها كان يومي الأربعاء و الخميس ، وكان أهل السراة يأخذون منها التمر مقابل البر والسويق وغيره.

س ٤/ متى كانت أول حجة لك ومن كان أميركم في رحلتكم؟

ج/ أول حجة لي وأنا صغير مع والدي ووالدتي وخالاتي ومعنا ناقة لنا حلوب وأغراضنا فوق ظهرها وكان معنا أناس آخرون وكنا نسير على أقدامنا و طريقنا عبر بيشة ثم ظهر ثم تربة ثم مظللة إلى أن وصلنا إلى مكة وذلك في عهد حكم الملك عبدالعزيز رحمه الله ،ولم يكن لرحلتنا تلك أمير أو قيّم عليها.

س ٥/ مر على الجزيرة سنوات عجاف ذاق الناس فيها الجوع وانقطعت عنهم الأمطار وتفشت فيهم بعض الأمراض هل عاصرت شيئا من ذلك ؟مثل سنة عجاجان أو جبار أو الجرب أو غيرها؟

ج / نعم عاصرت في شبابي زمن جبار عام ١٣٦٠ أتتنا أمطار عظيمة استمرت قرابة ٢٠ يوماً متتالية وعاصرت زمن الخريف وكان قبل الصرام و نضوج ثمر النخيل بوقت قصير فأفسد محصول ذلك العام ولم نجنِ حبة واحدة.

image
الشيخ المعمر : سعيد الشهراني

س ٦/ ما هي أول وظيفة التحقت بها ومتى؟

ج / خرجت من بلدتي وأنا صغير ووجدت أناساً يمتارون من سوق بيشة نسميهم السويدية لأن إبلهم سود ( مجاهيم ) فلما خرجوا من بيشة تبعتهم فحاولوا أن يثنوني فأبيت و سرت معهم حتى وصلت (تربة ) وهناك اشتغلت مع رجل بدوي من قبيلة الشلاوى في رعي الإبل وكانت أجرتي (بكرة) من الإبل على رأس الحول و لما قضيت معه أربع سنوات طلبت منه السماح فقال : اعرض إبلك الأربع للبيع فعندما يتوقف السوم سأزود وأشتريها فوقف السوم على ٢١ ريال فاشتراها مني ب ٢٥ ريالا لكل رأس وسامحته في الرابعة للعشرة التي كانت بيني و بينه.

س٧ / ثم إلى أين اتجهت؟

ج / أوصلني جمّال لبلدة عشيرة فركبت منها للرياض ب ( ٢٥ ) ريالا بعد أن مكثت فيها يومين أنتظر السيارة و قد ظلموني في السعر لصغر سني، و لما وصلنا البجادية وكانت ذلك الوقت فضاء لم تتأسس بعد تعطلت السيارة وهي عبارة عن لوري موديل ٤٨ فسرنا راجلين ولما اقتربنا من الدوادمي وجدنا خياماً فاستغربت من شكلها إذ لم نكن نعرف إلا بيوت الشعر فأخبرونا أنها للملك عبدالعزيز وكان الملك قادما من الرياض فتعطلت به سيارته قبل وصوله للدوادمي بسبعة أكيال فأرسلوا جملين لسحب السيارة و حصاناً ليركبه وكأني به يقود الحصان و في يده سيف وهو يريد ذلك الوقت الحجاز، المهم أنني قررت السفر على أقدامي للرياض أنا ورفيق لي تعرفت عليه في السيارة لكنه عدل عن الذهاب معي بعد مسيرنا لفترة فعزمت الأمر وتوكلت على الله واستمريت في المشي راجلاً حتى قاربت شقراء فنمت و لم أشعر إلا والذيب يحثو علي التراب و يتخطاني فأنجاني الله من موت محقق ،وقمت وأشعلت نارا لأخوفه بها بواسطة حديدة تسمى ( قراعة ) كانت معي ، و وقفت أهدده بسكين معي فأقعى وظل يعوي بصوته وينادي الذئاب من كل مكان فلما طلع الصبح رأيت بدواً بالقرب مني فاتجهت لهم وقد سبقني إليهم ضيوف وكانت من عاداتهم أن الضيف السابق يطرد اللاحق فامتنعوا عن ضيافتي فأشفقت علي امرأة منهم ودعتني وقدمت لي قرصاً من البر معه لبن ، فلما علموا بقصتي مع الذئب قالوا أنجاك الله من فلان وكان له اسم عندهم يدل على شراسته وكان يأكل الإبل والأوادم ، ثم سرت حتى وصلت شقراء وعملت مع تاجر الإبل ابن هويش مدة عشرة أيام بعشرة ريالات ، ولما وصلت الرياض ، ركبت منها للظهران والتحقت بالعمل في الهجانة في دارين، ثم في الجهاد ثم تركتهما ورجعت للرياض ،واشتريت بندقاً وجنبية ودلال قهوة حساوية ورجعت لمسقط رأسي بلدة صمخ.

س٨ / هل استقريت هناك؟

ج/ مكثت مدة و عدت مع ( ١٣ ) رجلاً من جماعتي للرياض على أقدامنا معنا قربة ماء و تمر وكان المسؤول عن العزبة هذه يمدنا كل يوم بفنجال ماء و تمرة فقط فلما قربنا من الهضب توفي واحد من الرفاق بسبب لدغة ثعبان ، ثم سرنا حتى وردنا ماء (سقمان ) في الهضب و قد أخذ منا الجوع كل مأخذ فشرب أحدنا من الماء وكان مالحاً ( خور ) فاندفع بطنه دما ومكثنا نطببه يوماً كاملا ثم مات فدفناه في صدع و وضعنا فوق قبره من هشيم الشجر لكي لاتنبشه السباع، ثم واصلنا مسيرنا حتى دخلنا بلدة ضرما فأكرمنا أهلها جزاهم الله خيراً بالخبز و التمر ومكثنا فيها يومين ،ثم اتجهنا للرياض.

س ٩ / هل التحقت بعمل في الرياض؟

ج / نعم عملت بشرطة الرياض ومكثت فيها مدة عام ثم نقلوني وثلاثة معي لبلدة مرات لأعمل في شرطة قصر الحكومة هناك براتب ( ١٣٧) ريالاً لكنني تركت العمل وعدت للرياض والتحقت بالجهاد وكان العمل قليلا والراتب معدوماً إلا من (بروة ) يعطوننا إياها نصرفها من المالية أرزا وتمراً من مقرها في الشمسية بالقرب من الكويتية داخل الرياض ، ثم سجلت في الشرطة مرة أخرى فمكثت عاماً ثم نقلوني للأفلاج عام ١٣٦٨هـ واستأجروا لمقر الشرطة مبنى طيني من ثلاث غرف بالقرب من دروازة السوق الشمالية في ليلى ،والعسكر ثلاثة أنا مديرهم برتبة جندي.

س ١٠ / كيف كانت الأفلاج أول ما قدمتم إليها عام ١٣٦٨ هجري؟

ج / كانت بسيطة جدا ، و أذكر أن جوامعها اثنين فقط ، جامع غصيبة ، و جامع الجفيدرية ، وكانت السيح هي الأشهر لكثرة نخيلها ومزروعاتها ، و العمار مشهورة بالمشايخ و طلبة العلم.

image

س ١١/ عايشت الكثير من أمراء الأفلاج و مدراء الشرطة ، فمن هو الأمير الذي لاتزال ذاكرتك تحتفظ به ممن عرفوا بالحزم والشدة؟

ج / الذي في ذاكرتي الأمير : فهد بن محمد بن زعير وكان رجلاً مهاباً وكريماً رحمه الله ، و أتى بعده الأمير : ناصر بن ثنيان.

س ١٢/ هل تتذكر شخصيات بارزة من أهل الأفلاج في السبعينيات والثمانينيات الهجرية ولازلت تتذكرهم؟

ج / أعرف مجموعة من العجالين الدواسر وهم أهل كرم وجود وطيب.
وغيرهم من أعيان ووجهاء الأفلاج كلهم أهل خير وشهامة وكرم.

و من أهل العلم الشيخ : عبدالله بن عبدالعزيز آل مفلح الملقب ( ابن عيسوب ) و كنت أقابله في منزله ،و في السوق ،والجامع وكان الناس يعولون عليه كثيراً في المواريث والتاريخ ومعرفة غرس البذور ، وأذكر أني خرجت في مهمة عمل رسمية لبلدة البديع مع رئيس محاكم الأفلاج لحل مشكلة حصلت بسبب قسمة إرث فلما أعياهم الأمر أندبوا للشيخ ابن عيسوب فقسم الإرث و أنهى الإشكال في وقت قصير رحمه الله.


س ١٣ / ألاحظ انجذابكم القوي إلى السكنى في الأفلاج وعدم مغادرتها.. فما الشيء الذي قوّى رغبتكم في ذلك...؟

ج / الأفلاج بلد غنية بالخيرات وبعد تقاعدي انتقلت لوادي الدواسر بطلب من أميرها آنذاك محمد بن جبرين رحمه الله وكانت تربطني به علاقة والتحقت بوظيفة هناك لكنه لم يطب لي الاستقرار فيها فعدت للأفلاج واستقريت فيها حتى الآن.

س ١٤ / سمعت أن لكم علاقة قديمة بقصر الأمير بندر بن عبدالعزيز وبأبنائه ومنهم الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة الرياض.

ج / عملت فترة من الزمن في قصر الأمير بندر في حي الفوطة بالرياض وكنت آنذاك أعمل في الشرطة فكنت أحاول أن أوازن بين العملين إلى أن اعتذرت من (الصرامي) المسؤول عن القصر ،وعدت لعملي الأساسي في شرطة الأفلاج.

س ١٥/ هل مر بك موقف أثناء قيامك بعملك تعتبره غريباً أو عجيباً يستحق الذكر؟

ج / في عام ١٣٨٢هـ تقريباً انتدبت لإيصال سجين محكوم عليه بالقصاص لمنطقة نجران لينفذ فيه الحكم هناك ، وكانت يوميتي ( ٣ ) ريالات فركبت وإياه مع صاحب سيارة لوري بالإيجار و عندما اقتربنا من بلدة الحصينية وهبطنا من مرتفع استطاع السجين التخلص من قيوده ورمى بنفسه خارج السيارة و هرب ،فمددت البندق وصوبته في فخذه و أمسكت به وربطت جرحه بغترته ،ولما وصلنا العريّسة وجدت أمير نجران خالد السديري في جولة تفتيشية هناك فأخبرته بالأمر فأمر بنقل السجين للمستشفى ثم نفذ فيه حكم الله.

هذا ما سمح به الوقت، ونسأل الله لأبي فالح دوام الصحة والعافية وحسن الختام.


تعليقات 0 إهداءات 0
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:28 صباحًا السبت 17 ربيع الثاني 1441 / 14 ديسمبر 2019.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET