• ×

04:19 صباحًا , السبت 23 ذو الحجة 1440 / 24 أغسطس 2019

حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام


السعوديون نبذوا تركيا .. البوسنة وأذربيجان تتصدّران ورحلات مطار القصيم تشهد

التاريخ 1440-10-08 02:43 مساءً
متابعات - نبض الشمال :
 
بدأ المسافرون السعوديون هذا العام البحث عن وجهات سياحية أخرى كبديل مناسب عن تركيا بعد تردي الأوضاع الأمنية وتكرر حوادث الاعتداء وعدم ضمان السياحة هناك، فتصدّرت البوسنة وأذريبجان قائمة الوجهات السياحية الأكثر طلباً هذا الصيف لاعتبارات عدة يأتي في مقدمتها تكلفة التذكرة التي لا تزيد على 2200 ريال للواحدة.

ومن مزايا هاتين الدولتين، الأسعار الرمزية في المعيشة والسكن والمواصلات، فأسعار الطعام هناك زهيدة جداً مقارنة بغيرها وهي المعايير التي يضعها كل سائح ضمن حساباته قبل اختيار وجهته؛ حيث أصبح السفر اليوم ثقافة ضرورية تستلزم ضمان عدم الإنفاق المفرط أو الوقوع في مصائد الغش، كما حدث لبعض السعوديين بتركيا، أيضاً سقف الأمن المرتفع وانخفاض معدلات الجريمة، فكلا البلدين يتمتعان بجودة أمنية عالية على عكس تركيا التي أصبحت تشكل خطراً على حياة السائح، خاصة العائلات.

وجاءت الرحلتان اللتان تنطلقان من مطار الأمير نايف بن عبدالعزيز -رحمه الله- بالقصيم مباشرة لأذريبجان والبوسنة ملبية للرغبات المُلحة ومغرية للعائلات الباحثة عن الطبيعة وهي بدائل اقتصادية مناسبة خاصة للعائلات الكبيرة؛ حيث لا تتوافر في المطارات الأخرى باستثناء الدولية منها.

ولقيت هذه الخطوة الترحيب والشكر؛ حيث باتت الرحلات التركية مرهقة مادياً للأسر بعد أن وصل سعر التذكرة إلى أكثر من ٣ آلاف ريال، خاصة حال ازدياد عدد أفراد الأسرة، وهو ما دفع الأسر إلى الحجز على البوسنة وأذريبجان.

وعلمت "سبق"، من مصادرها، أن الرحلات التركية شهدت هذا العام انخفاضاً ملموساً وصل إلى النصف في بعض المطارات بسبب تحذيرات أطلقها خبراء السياحة ووكلاؤها والمستثمرون من تبعات الذهاب هناك والمخاطر المحفوفة بالسياحة التركية.

تعليقات 0 إهداءات 0
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:19 صباحًا السبت 23 ذو الحجة 1440 / 24 أغسطس 2019.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET