• ×

02:24 مساءً , الأربعاء 5 ربيع الثاني 1440 / 12 ديسمبر 2018

حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام


مدير "تعليم الجوف" يدشن مشروع التحصيل الدراسي

التاريخ 1440-02-02 01:10 مساءً
الإعلام التربوي - الجوف - نبض الشمال :
 
قال المدير العام للتعليم بمنطقة الجوف الدكتور سعيد بن عبدالله الغامدي أن مشروع التحصيل الدراسي لقاء مفصلي يصب في مصلحة التعليم في منطقة الجوف.

وأضاف خلال تدشينه مشروع التحصيل الدراسي، في ورشة حضرها مساعدي المدير العام للتعليم بمنطقة الجوف ومديري الإدارات ومكاتب التعليم في جمعية تواد للتنمية الأسرية صباح اليوم، أنه تم التأكيد والتركيز على التحصيل الدراسي وتحسينه، "وذلك من منطلق أهمية التحصيل للطلاب لإكسابهم المعارف والمهارات والاتجاهات التي تساعدهم على الالتحاق بالجامعات وتأهلهم لسوق العمل ليكونوا بناة المستقبل، وكذلك من منطلق أهمية التحصيل كونه مؤشراً ومحكاً ومعياراً للحكم على نتائجنا ومدى تحقق الأهداف التربوية والتعليمية، واعتبار التحصيل مقياساً ومعياراً لتصنيف المؤسسات على مستوى العالم".

وقال: "ينظر إلى التحصيل الدراسي ومدى تقدمه في تقدم الأمم، فأتى هذا المشروع والتركيز على التحصيل الدراسي كهدف استراتيجي وجوهري لنا هذا العام وفي الأعوام القادمة".

مشيراً إلى أن هناك جهود كبيرة تبذل في الميدان خلال الفترة الماضية لعمل الإدارات والمدارس، ومبادرات نوعية تركز على رفع مستوى التحصيل الدراسي وهناك طلاب مميزون ومعلمون ومشرفون أكفاء.

وبين الغامدي أن هذه الجهود تحتاج إلى تنظيم وترتيب في إطار واحد يؤطر العمل ويوحد الجهود وتتكامل الإدارات مع بعضها البعض لتحقيق هدف واحد إلا وهو رفع مستوى التحصيل الدراسي.

وأضاف: "إذا أردنا رفع التحصيل الدراسي يجب أن نتبنى مشروعاً متكاملاً جيداً معلناً للميدان في إطار واضح متكامل ومتناغم مع الميدان التربوي، ولا يكون هناك انفصال للمشروع لضمان نجاحه، ويجب أن يتضمن المشروع خطة قصيرة وطويلة المدى، وأن يتكامل مع أهداف واستراتيجيات برنامج التحول الوطني 2020 ومع رؤية المملكة 2030".

وزاد: "كما ينبغي أن يتضمن المشروع على الاختبارات الدولية للعلوم والرياضيات "التمز" التي تقدم للصف الرابع والصف الثاني متوسط، ويتناغم مع اختبارات "بيزا" ومع الفهم القرائي كهدف من أهداف التعليم، ويركز على اختبار القدرات واختبارات التحصيل الدراسي في الثانوية العامة، وينسجم ويتكامل مع استراتيجيات التدريس التي تركز على الاستقصاء وعلى والإبداع والتقليل من الطرق التقليدية، التي تركز على الحفظ ونقل المعرفة".

من جانبه، أوضح منفذ البرنامج المساعد للشؤون التعليمية الأستاذ عبدالله بن أحمد الزيدان أن مشروع التحصيل الدراسي يسعى إلى رفع مستوى التحصيل الدراسي وتحقيق ترتيب متقدم في اختبارات مركز القياس الدولية، ونشر ثقافة أهمية العلم والتعلم، وتقليص الفجوة في اختبارات القياس، مشيراً إلى أن المستهدفون من المشروع هم قادة المدارس والمعلمون والمرشدون والطلاب والمجتمع.

وعرض الزيدان مراحل المشروع بدءاً من التخطيط والتنفيذ وتقويمه وكذلك عرض لنتائج استطلاعات واستبيانات من الواقع الفعلي للميدان، ودراستها وتناولها خلال جلسات الورشة.

وفي السياق ذاته، دعت المساعدة للشؤون التعليمية الدكتورة جميلة بنت كساب الشايع إلى تكاتف الجهود التعليمية لتحقيق أهداف المشروع، "فنحتاج إلى تفعيل جميع الأدوار من القادة في المتابعة والتوجيه الصحيح والمعلمين، في اكسابهم مهارات واستراتيجيات كفيلة برفع مستوى التحصيل العلمي، والمتعلم بتعريف بأدواره المفترضة عليه في عملية التعلم بالاستجابة والبحث والمساهمة في نقل المعرفة".

واضافت أن المشروعات والبرامج القائمة تساند وتفعل وتوظف جميعها باتجاه واحد لتحقيق الأهداف التعليمية الأساسية، وتحقيق الهدف من استراتيجيات التعلم النشط في رفع المستوى وتحقيق البناء الذاتي للطالب والطالبة.



image

image

image

image

تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 41
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:24 مساءً الأربعاء 5 ربيع الثاني 1440 / 12 ديسمبر 2018.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET