• ×

01:53 صباحًا , الثلاثاء 12 ربيع الأول 1440 / 20 نوفمبر 2018

حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام


القريات تفقد ملايين الأمتار المكعبة من مياه الأمطار العذبة سنوياً دون الإستفادة منها..!

التاريخ 1439-09-15 01:44 مساءً
فريق التحرير – نبض الشمال :
 
إن عدم الإستفادة من مياه الأمطار والسيول التي سقطت خلال هذه الفترة وخلال فترات ماضية لهو فقد كبير لمخزون ثروة مائية كان بالإمكان الإستفادة منها، وعلى مدى بعيد فيما لو كانت هنالك سدود على الشعاب الرئيسية التي تأتي من جهة الأردن، والتي منها شعيب باير وشعيب حصيدة، فقد سقطت أمطار كثيفة خلال اليومين الماضيين وفي سنوات ماضية عدة، وكان السيناريو الذي يحدث هو دخول المياه في المنازل وفي المحلات وغرق عدد من السيارات وإتلاف عدد من الطرقات..! ولو كانت هنالك دراسة مستفيضة صادقة لإنشاء سدود لتم إستغلال ملايين الأمتار المعكبة من كميات مياه الأمطار التي تم فقدها وعدم الإستفادة منها، وهذه والله خسارة كبيرة لسكان محافظة القريات.

image

فلو كانت هناك سدود ولو صغيرة فإن ذلك يساعد على حفظ هذه المياه التي أرسلها الواهب عزَّ وجل، ولتم الاستفادة منها لسنوات طويلة ولن تتعرض هذه السدود لنضوب المياه وذلك لاعتياد مناخ هذه المنطقة وفي كل عام على سقوط كميات من الأمطار والأهم من ذلك جريان الشعاب القادمة من جهة الأردن والمحملة بكميات هائلة جداً من مياه الأمطار، حيث تذهب هذه الهبة الإلهية سدى دون الاستفادة منها بإنشاء سدود تحفظ هذه النعمة من الثروة المائية.

image

ولذلك فإن الأمر يُحتم على ضرورة إقامة سدود على هذه الشعاب الناقلة لمياه الأمطار أولاً حِفاظاً على أرواح الناس وممتلكاتهم وثانياً الإستفادة من مياه عذبة صالحة لكل الإستخدامات البشرية (شرب – غسيل – زراعة) الأمر الذي يكون فيه أمن مائي وكذلك غذائي.

image

تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 510
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:53 صباحًا الثلاثاء 12 ربيع الأول 1440 / 20 نوفمبر 2018.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET