• ×

06:47 صباحًا , الثلاثاء 20 ذو القعدة 1440 / 23 يوليو 2019

حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام


التاريخ 1436-04-06 01:21 مساءً
"يامن رحيلُك أبكى الشرق وابكاني"
"يامن رحيلُك أبكى الشرق وابكاني"

يسطر التاريخ في كل لحظة ملاحم حُبٍ ووفاء في ملك الإنسانية حبيب الشعب والدنا الأبر الملك عبدالله بن عبدالعزيز يرحمه الله - وفي خضم هذا الحب الهادر تجاه حبيبنا ينبري الشعر شوقاً وعطاءً ليرثي ملك القلوب لتجود القريحة بـ(يامن رحيلُك أبكى الشرق وأبكاني) :

أضفتَ حُزناً إلى قلبي وأحزاني = يامن رحيلُك أبكى الشرق وابكاني

رحلتَ في لحظة والدمع منهمر = على بلادي ..ومن أهلي وإخواني

وبينما الدمع يجري في الخدود على = شعبي..جرى الدمع في خدي لجيراني

على المصاب الذي أبكى جزيرتنا = وأبكى العروبة قاصيها مع الداني

عليك ياخادمُ الحرمين في بلد = مــــازال موئلُ إسلامي وإيمــــاني

عليك ياملكاً في خيرِ مملكة = من الأحساء إلى نجدٍ ونجران

عليك ياقِـبلةً كانت عروبتنا = تطوفَ حولها عدنانٍ وقحطاني

عليك ياعالمي الاسم خلدهُ = عظيمُ صنعٍ كرمز فيه إنساني

ياراحلاً وبلاد العُربِ أغلبها = صارت براكين من زلزال إيراني

بكتك صنعاءُ بكاءً لا مثيل له = حتى التقى دمعُ عيبانٍ بشمسان

فاق الرياض بأضعاف مضاعفة = وأبكى ترايا وأحجاراً يجيزان

قرأت في دمعها بعض التساؤل إذ = تركتها وهي تعني قُطرك الثاني

في لحظة وذئاب الغدر تنهشها = وقد تساوى بها المقتول بالجاني

وقد غدتْ في محيط لا يباس به = سفينــــــة دون حراس وربانـــــي

مذ غاب فرسانها عنها وحرمتها = ومن يخربها أمسى هو الباني

وأسوءُ الخلق من بدو ومن حضر = يعربدون بها في ظرفها الآني

من دنسوا كل شيء في محارمها = وصادروا كل شيء "بالغصيباني"

فقلت يادمع صنعاء الطهور كفى = ذرفا مريراً فهذا المر مراني

بشر بسلمان إن النصر منعقد = في رأسه.. فجرى فرحاً بسلماني
د.عيسى عباس واكد
رئيس قسم الإسعاف والطوارئ بمستشفى القريات العام




تعليقات 0 إهداءات 0
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للمقالات

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:47 صباحًا الثلاثاء 20 ذو القعدة 1440 / 23 يوليو 2019.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET