• ×

11:06 مساءً , الإثنين 3 ذو القعدة 1439 / 16 يوليو 2018

حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام


التاريخ 1439-09-24 06:20 مساءً
"مكتبة القريات العامة" ودورها المهم في تثقيف المجتمع
تلعب المكتبات العامة دوراً مُهماً في نشر الثقافة في المجتمع، وذلك من خلال الفعاليات التي تحتضنها والزيارات واستعارات الكتب أو القراءة في بهو المكتبة في جو هادئ مناسب لهذه الهواية المحببة للنفس، ولا شك أن مكتبة القريات العامة إحدى هذه المكتبات، التي تسعى جاهدةً ممثلة بإدارتها إلى تقديم أحدث الخدمات وأرقاها على الرغم من قلة الإمكانيات التي تنقصها ولكنها تقف صامدة في وجه العواصف التي تقابلها والتغيرات التي تواجهها في المجتمع الذي أضحى لا يعرف طريقاً لها ويوهم نفسه أن عصر الورق أنتهى وحل محله الجوال، ولعل المكتبة العامة في ظل غياب النشاطات الثقافية في القريات سوف تحل تلك المشكلة وتولد حِراكاً ثقافياً يُعيد الحياة مجدداً لمثقفيها وأُدبائها إن وجدت دعماً من الجهات الحكومية والمؤسسات ورجال الأعمال، وتحت إشراف أحد المسئولين في القريات ، بحيث يُقام فيها شهرياً أو نصف شهرياً ندوة ثقافية أو أدبية أو أمسية شعرية وتكون فيه مزيجاً من التنوع التثقيفي في المواضيع المطروحة فيها ، وبهذا نكون قد أضفنا جواً ثقافيا للمكتبة، هذا من ناحية أما الناحية الأخرى تقام فيها أنشطة أسبوعية للأطفال يزاولون فيها قراءة القصص التي تتناسب ومرحلتهم العمرية والإطلاع على الرسومات أو التلوين وعلى هذا النحو، وبالإمكان أيضا تفعيل دور جماعة الفن التشكيلي والتصوير التي تزاول أعمالها ومهامها في نفس المكتبة، ويقام فيها معرض للصور والفن التشكيلي وحصص تعليمية للرسم والتصوير والنحت، وفي الجانب الآخر تفعيل الشراكة المجتمعية بين المكتبة العامة بالقريات والدوائر الحكومية والتعليم ويُفعَّل بالإتفاق مع الأخيرة العمل على تخصيص حصة ثقافية، تكون كل أسبوع خاصة في مدرسة في كل مرحلة دراسية لإختيار مجموعة من الطلاب يطلق عليهم مثقفي التعليم وفي كل أسبوع يخصص يوم لتلك المدرسة لزيارة المكتبة بمعية المجموعة المختارة، ويختار مثقفوها كتاب لكل طالب يتم قراءته خلال ذلك الأسبوع وتلخيصة في دفتر خارجي ومناقشتة من لجنة مخصصة تكون مرجعيتها للتعليم أو للمكتبة وتفرز فيها الدرجات وتتأهل المدرسة المتفوقة في كل مرحلة حتى الوصول للمراحل النهائية والتتويج وتكون فيه الجائزة قيمة ، وبرعاية أحد المسئولين في المحافظة أو المنطقة ، حيث أن هذه الفكرة تزرع بين الطلاب روح التنافس والتثقيف في الوقت نفسه، وبذلك نكون قد أعدنا الحياة للثقافة في القريات عن طريق تفعيل الأنشطة بالتعاون مع المكتبة وأوجدنا حِراكاً ثقافياً في المكتبة وفي الوقت ذاته إكتسبنا جيل يقرأ.

تعليقات 6 إهداءات 0 زيارات 775
التعليقات ( 6 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • 1439-09-24 07:27 مساءً سعدون المغتون :
    ابواصيل ياليت تغير صورتك ذي*
    الاستايل ذا من 2006 انتهى
  • 1439-09-24 11:56 مساءً عويد محمد البرجس :
    تستحق مكتبة القريات هذا الكلام وهي اللي تعمل بحدود امكانياتها ويستاهل الاستاذ عياده مسرح العنزي مدير المكتبه لجهوده اللي يشوفها الجميع ومكتبة القرياع تستاهل الدعم حتى تصبح مثل المكتبات بالمناطق الكبيره اللي مبانيها حديثه وعلى طراز جديد
  • 1439-09-25 06:45 مساءً فتى القريات :
    شي طيب ان هناك من لا زال يبحث عن مصلحة القريات
    اشكرك اخ محمد على هذه الكلمات الطيبه
    والثقافة ان ام تجد من ينهض بها من الادارات الحكومية او التعليم او حتى سعادة المحافظ فلن تجد من يحييها وستموت لا محاله
    1-2
  • 1439-09-25 06:45 مساءً فتى القريات :
    مللنا من افتتاح المطاعم والحلويات والمكاتب الربحيه
    اما آن لنا ان نجد من يثقفنا
    لنبتعد قليلا عن تغذية البطون
    ولنعمل فعليا على تغذيه العقول
    فهل من اذن تسمع هذا النداء
    2-2
  • 1439-09-25 09:13 مساءً متابعكم بصمت :
    لاشك ان المبادره يجب ان تأتي من مدير المكتبه بمخاطبة الجهات المسئوله لتفعيل دور المكتبه وبذلك يبدا النشاط ،،، القريات مدينة محرومه من حتى جمال المدخل والمخرج فلا تحرمونا ثقافتها
  • منذ 4 أسبوع 12:57 صباحًا ابو معيض العسيري ،،الطائف :
    شكرا لك
    هكذا نريد من الاعلام

القوالب التكميلية للمقالات

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:06 مساءً الإثنين 3 ذو القعدة 1439 / 16 يوليو 2018.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET