• ×

11:27 مساءً , الأحد 9 ذو القعدة 1439 / 22 يوليو 2018

حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام


التاريخ 1439-07-13 04:12 مساءً
رسالتي اليكم ايها الجنود البواسل
جنودنا البواسل الابطال في جميع حدود الوطن الغالي المملكة العربية السعودية انتم حراس هذه الأرض الطيبة التي تحتضن الأماكن المقدسة الكعبة المشرفة بيت الله الحرام في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة منى وعرفات والمزدلفة ومسجد الرسول صلى الله عليه وسلم في المدينة المنورة، حقيقة انتم محظوظون بهذا الشرف العظيم وهو حماية وحراسة حدود وطننا الغالي.

عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (عَيْنَانِ لَا تَمَسُّهُمَا النَّارُ: عَيْنٌ بَكَتْ مِنْ خَشْيَةِ الله، وَعَيْنٌ بَاتَتْ تَحْرُسُ فِي سَبِيلِ الله) رواه الترمذي وحسنه، وصححه الألباني، وفي رواية أنس بن مالك رضي الله عنه عند أبي يعلى: (عَيْنَانِ لا تَمَسُّهُمَا النَّارُ أَبَدًا: عَيْنٌ بَاتَتْ تَكْلأُ الْمُسْلِمِينَ فِي سَبِيلِ الله، وَعَيْنٌ بَكَتْ مِنْ خَشْيَةِ الله).

جنودنا الابطال كما تعلمون أن بلادنا تدافع عن مقدساتنا وعن الحد الجنوبي ضد هذه الشرذمة الباغية الحوثي المجوسي الغاشم ولقد امركم الله عزوجل حال لقاء العدو بالثبات والذكر عند لقاء العدو قال تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا لَقِيتُمْ فِئَةً فَاثْبُتُوا وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَّعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ).

ايها الجنود الابطال انتم كما تعلمون مجاهدين ومدافعين عن دينكم وعقيدتكم فاظهروا قوتكم الرادعة لهذه الشرذمة الباغية، وعليكم بالدفاع عن حدود بلادنا ومحاربة كل مايعكر صفو أمن بلادنا من المهربين والمأجوربن والمندسين والمجهولبن الذين يتربصون ببلادنا ويتحينون الفرصة للانقضاض علينا، ولكن بفضل شجاعتكم وحنكتكم سوف ينصرنا الله عليهم وستكسر شوكتهم إلى الأبد إن شاء الله.
‏‎
قال نبينا صلى الله عليه وسلم:
"جاهدوا في سبيل الله فان الجهاد في سبيل الله باب من ابواب الجنة عظيم ينجي الله به من الهم والغم"

أيها الجنود الشرفاء الابطال قد شرفكم الله بالجهاد، فدافعوا عن دينكم وعن عقيدتكم وعن حدود بلادكم الغالية، قال صلى الله عليه وسلم:
"إن مثل المجاهد في سبيل الله كمثل الصائم القائم الخاشع الراكع الساجد" وفال صلى الله عليه وسلم :
"غدوة أو روحة في سبيل الله خير من الدنيا وما فيها"


هنيئا لكم جنودنا البواسل فوق الارض وفي أعالي البحار وفي الجو شرف الدفاع عن مقدساتنا وعن حدود بلادنا الغالية المملكة العربية السعودية (‎قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: لا يجتمع غبار في سبيل الله ودخان جهنم في جوف عبد أبدًا، ولا يجتمع الشح والإيمان في قلب عبد أبدًا) [رواه النسائي: 3110، وهو حديث صحيح].

جنودنا الابطال كما تعلمون ان قيادتنا الحكيمة وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز القائد الأعلى للقوات المسلحة وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز لا يألون جهدا في سبيل المحافظة على أمن واستقرار الوطن الغالي وفي سبيل راحة جنودنا الابطال في وطننا الغالي ويجب علينا أن نكون يداً واحدة مع قيادتنا الحكيمة في الدفاع عن وحدة وطننا وترابه الغالي.

جنودنا الابطال إما النصر أو الشهادة.. حفظ الله وطننا الغالي المملكة العربية السعودية وحفظ الله قيادتنا الحكيمة وحفظ الله جنودنا الابطال في الحد الجنوبي آمين يارب العالمين.

تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 121
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للمقالات

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:27 مساءً الأحد 9 ذو القعدة 1439 / 22 يوليو 2018.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET